توقيع اتفاقية توأمة وتعاون بين جامعتي النجاح وتونس المنار

وقع رئيس جامعة النجاح الوطنية الفلسطينية، الدكتور رامي حمد الله، اتفاقية توأمة وتعاون مشتركة، مع جامعة تونس المنار. ووقع الاتفاقية عن الجامعة التونسية، السفير التونسي في فلسطين، لطفي الملولي، ممثلا عن جامعة تونس، التي يرأسها الأستاذ عبد الحفيظ الغربي.

 

وتنص الاتفاقية على إقامة علاقات تعاون علمية وعملية في مجال البحث العلمي، والتشغيل لتنمية مؤهلات الطلبة الخريجين والباحثين، وتبادل الخبرات، وتنظيم زيارات رفيعة المستوى لفائدة باحثين في مرحلة الدكتوراة. وحسب الاتفاقية فان هذه الزيارات ستشمل الأساتذة والباحثين في المجالات الإعلامية، وتقنيات الإعلام والاتصال الحديثة، والطب، والقانون، والعلوم السياسية، والعلوم الإنسانية.

 

وحضر توقيع الاتفاقية نائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية الدكتور ماهر النتشة، وعميد كلية الطب وعلوم الصحة، الدكتور أنور دودين، ونائب رئيس الجامعة للشؤون المجتمعية، الدكتور محمد حنون، والدكتور محمد الأحمد، من كلية الطب، الذي كلف بمتابعة تنفيذ بنود الاتفاقية، ومدير دائرة العلاقات العامة الدكتور سام الفقهاء. ورحب الدكتور حمد الله بالسفير التونسي، وأعرب عن سعادته بالتعاون مع جامعات تونس، وثمن جهود الملولي في العمل على إيجاد صيغ للتعاون بين جامعة النجاح والجامعات التونسية.

 

وأشاد بتطور التعليم في تونس خاصة في مجال الطب، وتحدث عن توجهات جامعة النجاح في مجال توفير فرص التعليم لأبناء الشعب الفلسطيني. وهنأ السفير التونسي جامعة النجاح، على تميزها وتقدمها في التقييم العالمي للجامعات Webometrics الذي صدرت نتائجه قبل أيام، وحصولت فيه جامعة النجاح على شهادة التميز الأوروبي، وأشاد ببرنامج التقويم المؤسسي IEP لجودة العملية الأكاديمية فيها، وتقدمها في خدمة المجتمع الفلسطيني.



اضف تعليق

Security code
Refresh