عميد البحث العلمي: جامعة البحرين دعمت 400 بحثا علميا و64 بحثا تعاقديا

قال عميد البحث العلمي في جامعة البحرين محمد رضا عبدالله، إنَّ العمادة موّلت ما يزيد على 400 مشروع بحثي لأعضاء هيئة التدريس في مختلف كليات الجامعة، وأنجزت أكثر من 64 مشروعا تعاقديا لمؤسسات محلية وإقليمية عدة، مؤكدا أن العمادة تتطلع إلى التوسع في المشروعات البحثية الرصينة التي تخدم المجتمع، ولا سيما من فئة البحوث التعاقدية.
جاء ذلك في كلمة له يوم الثلاثاء (23 ديسمبر 2014) في احتفالية افتتاح منتدى البحث العلمي والتنمية السنوي الذي تنظمه العمادة برعاية من رئيس الجامعة إبراهيم محمد جناحي.
وقال عبدالله "تركز الاستراتيجية الوطنية للبحث العلمي في المملكة على تعزيز ثقافة البحث العلمي في الجامعات وتعزيز دور البحث العلمي في تنمية الاقتصاد، ووضع مملكة البحرين على الخارطة العالمية للأبحاث بوصفها مركزا عالميا".
ومضى قائلا: "ومن تلك الرؤية جعلت جامعة البحرين تطوير البحث العلمي غاية أساسية في استراتيجيتها بغية تطوير أعضاء هيئة التدريس فيها، ونشر ثقافة البحث العلمي في المجتمع، والإسهام في التنمية الاجتماعية والاقتصادية التي تشهدها المملكة".
وأفاد بأن الجامعة منذ نحو سنتين أطلقت مشروعا تحفيزيا لتنشيط البحث العلمي يتمثل في مكافأة مالية مقابل بحوث أعضاء هيئة التدريس المنشورة في مجلات علمية محكمة.
وجرى خلال احتفالية الافتتاح تكريم المشاركين في المنتدى ومديري الجلسات العلمية.
وبحث المشاركون محورين أساسيين يوم أمس، هما: تطبيقات تكنولوجيا المعلومات في التجارة، وتطبيقات تكنولوجيا المعلومات في الطاقة.
واستعرض مدير وحدة البحوث الإنسانية في العمادة علي إسماعيل، أهداف العمادة، وتاريخ نشأتها، وهيكلها، ومهامها، مشيرا إلى المشاريع البحثية التي تمولها وشروط التمويل، والمشروعات التعاقدية وآلياتها، وصولا إلى استعراض خدمات العمادة لأعضاء هيئة التدريس، نحو: خدمة تحكيم الكتب الجامعية، وحماية الملكية الفكرية، وغير ذلك.
وذكر إسماعيل في كلمة له أن العمادة ستقوم بحملة في كليات الجامعة العشر لتجديد التعريف بالعمادة وخدماتها وبرامجها وإصداراتها.
وعرضت الجلسة الأولى للمنتدى، التي أدارها عضو هيئة التدريس في كلية إدارة الأعمال بالجامعة الدكتور ناظم الصالح، ثلاث ورقات علمية. إذ عرض عضو هيئة التدريس في كلية البحرين للمعلمين الدكتور عبدالباقي عبدالمنعم ورقة بحثية بعنوان: اتجاهات طلاب المرحلة الثانوية نحو الشراء عبر الإنترنت ودور مناهج التعليم فيها، وعرض عضو هيئة التدريس في كلية إدارة الأعمال بالجامعة الدكتور عادل العلوي دراسة مقارنة بشأن إدارة القوى العاملة في نظم المعلومات والمصارف، كما عرض عضو هيئة التدريس في كلية تقنية المعلومات الدكتور علي الصوفي ورقة علمية عن مشروعات الحكومة الإلكترونية في البحرين.
وعرضت الجلسة الثانية، التي أدارها عضو هيئة التدريس في كلية العلوم جميل الخزاعي، ثلاث ورقات أيضا تصدرتها ورقة عضو هيئة التدريس في كلية الهندسة بالجامعة زياد أسود التي تحدثت عن تأثير درجة الحرارة في بعض الخواص في العمليات المصنعية، وتلتها ورقة عضو هيئة التدريس في كلية العلوم خليل إبراهيم التي تحدثت عن تأثير صبغات معينة في خلايا الطاقة الشمسية، وأخيرا عرض عضو هيئة التدريس في كلية تقنية المعلومات سلمان خان ورقة عن مسح علمي عن تصميم مزارع الرياح في الشواطئ.



اضف تعليق

Security code
Refresh