الجزائر الأولى عربيا في تصنيف مراكز البحوث العلمية

أفاد المدير العام للبحث العلمي والتطوير التكنولوجي بوزارة التعليم العالي والبحث العلمي الجزائرية، عبد الحفيظ أوراغ، أن الهيئة الدولية المختصة في تصنيف مراكز البحث العلمي "الوابو متريكس" صنفت الجزائر في المرتبة الأولى عربيا.
وأوضح نفس المسؤول في تصريح لوكالة الأنباء الجزائرية، أن الهيئة الدولية المختصة في تصنيف مراكز البحث العلمي (الوابو متريكس) "صنفت الجزائر الأولى عربيا والثانية افريقيا بعد جنوب افريقيا في آخر عملية تصنيف لمراكز البحوث العلمية على المستوى الدولي”.وأضاف أن الهيئة الكائن مقرها باسبانيا والتي تجرى كل ستة أشهر تصنيفا دوليا يشمل أزيد من 10 آلاف مركز بحث علمي دولي، "صنفت مركز البحث في الإعلام العلمي والتقني الكائن بابن عكنون بالجزائر العاصمة في المرتبة 292 عالميا بعدما كان في المرتبة 897 في شهر يناير الماضي".
واعتبر أوراغ انه بهذا التصنيف، يصبح مركز البحث في الاعلام العلمي والتقني "ضمن أحسن 500 مركز بحث علمي على الصعيد الدولي”.كما صنفت نفس الهيئة الدولية - يضيف نفس المتحدث - مركز البحث في الأنتربولوجيا الكائن بولاية وهران في المرتبة 737 دوليا بعدما كان في المرتبة 2658 في شهر يناير الفارط، كما حل مركز البحث في تنمية الطاقات المتجددة ببوزريعة (الجزائر العاصمة) في المرتبة 895 عالميا”.وأبرز أوراغ أن "المرتبة المشرفة التي تحصلت عليها مراكز البحث العلمي بالجزائر هي بمثابة اعتراف دولي بالبحث العلمي ومراكز البحث بالجزائر البالغ عددها 25 مركزا"، مشيرا الى أن هذه النتائج "تعطي أيضا مصداقية للبحث العلمي في الجزائر”.وذكر ذات المسؤول أن تصنيف "الوابو متريكس" يخضع لعدد من المعايير منها "حجم مرئية مركز البحث من خلال موقعه الالكتروني وكذا محتوى الموقع إلى جانب نوعية الإنتاج العلمي المقدم من طرف المركز بالإضافة إلى التصنيف العالمي للمنتوج العلمي”.



اضف تعليق

Security code
Refresh