من معهد الكويت للأبحاث العلمية 

اختيار باحث كويتي لزمالة معهد (ماساتشوستس) التكنولوجي في أمريكا 

 

أعلن معهد الكويت للأبحاث العلمية اختيار الباحث الدكتور بسام عبدالكريم الفيلي المشارك في برنامج تكنولوجيا النانو والمواد المتقدمة بالمعهد لزمالة الابحاث في مركز الكويت و معهد (ماساتشوستس) التكنولوجي للموارد الطبيعية والبيئة (ام آي تي) في الولايات المتحدة الامريكية.

وقال المدير العام لمعهد الابحاث الدكتور ناجي المطيري في تصريح صحفي إن منحة الزمالة تمتد سنة كاملة وتتيح للباحثين الكويتيين فرصة التعاون والمشاركة مع نظرائهم في جامعة (ام آي تي) المرموقة دوليا ضمن مشاريع بحثية متطورة تخدم الكويت. وأضاف المطيري إن مركز الكويت أنشئ في مدينة بوسطن الامريكية عام 2005 من قبل مؤسسة الكويت للتقدم العلمي لتعزيز التعاون في مجال الأبحاث العلمية بين المؤسسات الكويتية وجامعة (ام آي تي) في مجالات الطاقة والمياه والبيئة.

وأوضح أن نخبة من الباحثين الكويتيين يتم اختيارهم سنويا للمشاركة في برنامج الزمالة من قبل لجنة متخصصة لافتا الى أن الجهود ستتضافر بانضمام الباحث الفيلي الى فريق متخصص بأنابيب النانو الكربونية. وذكر أن خبرة الفيلي في مجال أجهزة الاستشعار الكيميائية ستقترن مع الخبرة المتعلقة بمجال الانابيب الكربونية متناهية الصغر بغية تطوير أجهزة استشعار كيميائية جديدة ذات كفاءة عالية لاستخدامات رصد الملوثات البيئية في الكويت خصوصا الملوثات الهيدروكربونية. وبين أن أبحاث الفيلي المحكمة والمنشورة في مجلات علمية دولية ومشاركاته في الكثير من المؤتمرات العلمية الدولية باسم الكويت تعكس مدى خبرته في هذا المجال ويعتبر حصوله على منحة الزمالة مكسبا كبيرا للمعهد.

وقال المطيري إن جامعة (ام آي تي) المرموقة عالميا تحتل المرتبة الاولى سنويا دون انقطاع منذ أكثر من 30 سنة كأفضل جامعة في مجال الهندسة والتكنولوجيا على مستوى الولايات المتحدة وبحسب الاحصاءات فإن نحو 77 من العلماء الحاصلين على جائزة (نوبل) أجروا أبحاثهم في تلك الجامعة. وأشار الى أن معهد الكويت للأبحاث العلمية يأمل من خلال هذا النشاط المشترك الارتقاء بمستوى البحث العلمي في الكويت وأن يحقق المعهد الاستفادة من الخبرات العريقة للجامعات والمراكز البحثية.

 



اضف تعليق

Security code
Refresh