صدور العدد الجديد من نشرة البحث العلمي في جامعة البحرين

الإصدار يسلط الضوء على دور الإنتاج البحثي في تطوير المعرفة

 سلط العدد الجديد من نشرة "البحث العلمي" التي تصدرها عمادة البحث العلمي في جامعة البحرين في عددها الصادر في مايو الماضي، الضوء على دور الإنتاج البحثي في تطوير المعرفة ورفع موقع الجامعات في التصنيف العالمي.

وأكد عميد البحث العلمي الأستاذ الدكتور عيسى سلمان قمبر، في افتتاحية العدد أهمية البحوث التعاقدية التي تنفذها الجامعة لصالح المؤسسات العامة والخاصة في البحرين، مشيرا إلى أن العمادة أنجزت مجموعة من الدراسات التعاقدية منذ نحو عشرين عاما مضت خدمة للمجتمع المحلي والإقليمي في مجالات علمية متعددة. وقال: "إن أحد أهداف العمادة هو بناء علاقات فاعلة بين العمادة ومؤسسات المجتمع الرسمية والأهلية في مجال البحث العلمي". مشيرا في هذا السياق إلى ما تقدمه كليات الجامعة ومراكزها العلمية من إسهامات لترسيخ ثقافة البحث العلمي وتطويره.

واستعرضت النشرة مجموعة من قرارات مجلس الجامعة المتعلقة بالبحث العلمي وخاصة تلك التي تهدف إلى تحفيز الهيئة الأكاديمية على البحث العلمي. وأشارت النشرة إلى بعض أنشطة العمادة العلمية منها زيارة الدكتور هاجمي كامييا، من جامعة تسوكوبا اليابانية حيث اطلع على أنشطة العمادة بشكل عام، والفرص والتحديات الاقتصادية بشكل خاص. وعرضت النشرة جداول إحصائية عن المشروعات البحثية المدعومة من الجامعة للعامين 2013-2014.

وقدمت نشرة البحث العلمي في هذا العدد ملخصات مختصرة لبحوث الأساتذة الحائزين على مكافأة النشر العلمي للعام الدراسي 2012-2013 في مختلف كليات الجامعة ومراكزها العلمية. وتجدر الإشارة إلى أن هذا الإصدار من نشرة "البحث العلمي" هو الإصدار الخامس عشر، ويرأس تحرير النشرة أ. د. قمبر عميد البحث العلمي، بمساعدة سكرتير تحرير، وأعضاء هيئة تحرير، وممثلين عن كليات الجامعة المختلفة.  



اضف تعليق

Security code
Refresh