بحضور الدكتورة حنان ملكاوي: بحث التعاون بين جامعة اليرموك وجامعة لوند السويدية

بحثت رئيسة جامعة اليرموك بالوكالة الدكتورة حنان ملكاوي، وعضو مجلس إدارة المؤسسة العربية للعلوم والتكنولوجيا، مع مدير مركز اللغات ودراسات الشرق الأوسط في جامعة لوند السويدية الدكتور هنري دياب، يوم الثلاثاء الموافق 12 يونيو الجاري، سبل التعاون العلمي والأكاديمي في مجال تنفيذ برامج أكاديمية مشتركة بين الجانبين.

وابدت الدكتورة ملكاوي استعداد الجامعة ممثلة بمركز دراسات اللاجئين والهجرة القسرية، للشراكة مع جامعة لوند في طرح مساقات أكاديمية مشتركة لمرحلة الماجستير في حقل اللجوء والهجرة القسرية. مشيرة إلى أن مشروع التعاون العلمي المشترك بين اليرموك وجامعة لوند المدعوم من قبل الاتحاد الأوروبي سيوفر فرص تدريب ومنح دراسية لطلبة الدراسات العليا والكوادر الأكاديمية والباحثين في عدة تخصصات علمية تتناسب وتطلعات جامعة اليرموك وبرامجها الأكاديمية.

من جانبه عبر دياب عن أهمية الشراكة مع جامعة اليرموك في برنامج الهجرة القسرية لمرحلة الماجستير. لافتاً الانتباه إلى ضرورة تجديد اتفاقية التعاون المبرمة بين الجانبين، والتي نصت على تبادل الطلبة وأعضاء الهيئة التدريسية بين الجامعتين، وإقامة برامج تعليمية ومشاريع بحوث علمية مشتركة إضافة إلى تبادل الزيارات العلمية بين الجانبين. وأوضح مدير مركز دراسات اللاجئين والنازحين في الجامعة الدكتور عبد الباسط عثامنة، أن التعاون بين الجامعتين يتضمن تبادل الطلبة وأعضاء الهيئة التدريسية وسيكون ذلك خلال العام الدراسي المقبل.

يشار الى أن مركز دراسات اللاجئين والنازحين والهجرة القسرية بالجامعة أنشئ عام 1997، ويهدف إلى إجراء وتشجيع إجراء البحوث والدراسات المتعلقة بقضايا اللجوء والنزوح، وتنمية الوعي والإدراك بهذه القضايا، إضافة إلى تدريب كوادر محلية وإقليمية عاملة في مجال رعاية اللاجئين، وعقد المؤتمرات والندوات حول مختلف القضايا ذات العلاقة بقضايا اللجوء والنزوح.



اضف تعليق

Security code
Refresh