وزير الصناعة والتجارة يفتتح المعرض اليمني الثاني للاختراعات

افتتح وزير الصناعة والتجارة اليمني الدكتور سعد الدين بن طالب بصنعاء يوم 27 نوفمبر المعرض اليمني الثاني للاختراعات الذي تنظمه الإدارة العامة لحماية الملكية بوزارة الصناعة على مدى يومين بالتعاون مع جامعة العلوم والتكنولوجيا. وطاف وزير الصناعة في المعرض الذي يشارك فيه أكثر من 130 مشاركا من الجامعات الوطنية والأهلية وطلاب المدارس والمصنعين ورجال المال والأعمال، واطلع على محتوياته التي تضمها ستة اجنحة تشمل المخترعين الذين حصلوا على براءة اختراع او تقدموا بطلبات تسجيل،وجناح المخترعين الفنيين والأكاديميين والممثلين للشركات والمؤسسات التي لديها اختراعات للعرض وجناح المخترعين من طلاب الجامعات وطلاب المدارس وجناح التصاميم الصناعية وجناح المشغولات اليدوية والحرفية الوطنية.

وفي الحفل الذي اقيم بالمناسبة دعا وزير الصناعة والتجارة المخترعين والمخترعات تسجيل اختراعاتهم وابتكاراتهم لدى ادارة الملكية الفكرية بالوزارة كي تحظى بالحماية خاصة وان اليمن عضو في المنظومة العالمية لحماية الملكية الفكرية. واشار الى أن اقامه المعرض الثاني للمخترعين يمثل انجاز لتمكين المخترعين من عرض افكارهم والتعريف باختراعاتهم وتقييمها والاستفادة من تبادل الخبرات وتطوير الابحاث ونشر ثقافة الاختراع من خلال إقامة الفعاليات الهادفة إلى دعم الابتكار وتعزيز دور مؤسسات التعليم والعام والجامعات ومراكز الابحاث للقيام بدورها في تطوير البحث العلمي واستقطاب المخترعين والمبدعين.

وقال " ستوقع اليمن في ديسمبر القادم بروتوكول الانضمام إلى منظمة التجارة العالمي الذي سيكون فيها الحماية والاندماج في الاقتصاد العلمي،حيث سيكون هناك فوائد كبيرة ".. مؤكدا أن الوزارة ستعمل على تطوير اساليب رعايتها للإبداعات والاختراعات والابتكار كون البلاد بحاجة لهذه الاختراعات للنهوض بعملية التنمية.

فيما دعا رئيس الاتحاد العام للغرف التجارية محمد عبده سعيد ونائب رئيس مجلس ادارة جامعة العلوم والتكنولوجيا الدكتور داوود الحدابي الحكومة والقطاع الخاص ومنظمات المجتمع المدني الى تبني المخترعين وتطوير اختراعاتهم وفتح مراكز دعم لهم في مختلف محافظات الجمهورية. وأشارا الى اهمية تعزيز ثقافة الاختراع وثقة المخترعين بأنفسهم من اجل ان يساهموا بإبداعاتهم وابتكاراتهم في تنمية المجتمع.. مشيدين بجهود وزارة الصناعة في اقامة مثل هذه المعارض كونها تعمل على تحفيز الشركات والمؤسسات لاستثمار الاختراعات وتمثل أهم عوامل نمو الصناعات وتعزيز الاستثمار وتحقيق الرفاهية للمجتمع.

من جانبهم استعرض مدير ادارة براءة الاختراع بوزارة الصناعة فاروق محمد حزام وممثل المخترعين محمد العفيفي اهداف المعرض، مشيرين إلى أنه سيعمل على إيجاد شراكة فاعلة بين مختلف تكوينات المجتمع للتنافس على تشجيع المخترعين والاهتمام بقدراتهم الابداعية وإبراز مكانتهم في المجتمع ودورهم في التنمية واقتراح السياسات الهادفة إلى دعم وتشجيع المخترعين والاهتمام بمشاريعهم وإدراجها في الخطط والبرامج.

فيما القى نائب المدير القطري للبرنامج الانمائي للأمم المتحدة محمد حسن كلمة استعرض خلالها البرامج التي نفذتها برنامج الامم المتحدة بالتعاون مع وزار ة الصناعة والتجارة اهمها جائزة أفكار مشاريع الشباب الابتكارية والتي سلطت الضوء على ابداعات ومساهمات الشباب لصنع مستقبل مشرق للبلد. وأشار إلى أن اليمن يواجه العديد من التحديات والتي تحتاج لحشد مواردها من اجل تحقيق الاستقرار المنشود وذلك من خلال تشجيع وتمكين الشباب لإنماء مبادراتهم وتقديم اقصى ما لديهم من اختراعات. حضر الحفل عدد من المسؤولين في الجهات الحكومية والقطاع الخاص والاكاديميين وعدد من اعضاء السلك الدبلوماسي بصنعاء.



اضف تعليق

Security code
Refresh