تدريبات على أحدث طرق البحث العلمى بالجامعة الالمانية بالقاهرة

افتتحت بكلية الهندسة وعلوم المواد بحرم الجامعة الالمانية بالقاهرة الدورة التدريبية المعنونة بـ "تدرج عمليات البحث العلمى" بمشاركة الطلاب التى تقام فى الفترة من 18الى 20 يونيو 2013 وتهدف لتعريف الطلاب بالخطوات المتبعة لدمج البحث العلمى النظرى بالبحث العلمى التطبيقى.

إن الثورة العلمية والتقدم العلمى الذى نشهده حاليا فى مختلف مناحى الحياة أتاح للعلم القدرة على حل أى مشكلة من خلال تطبيق بعض الاساليب العلمية, فالهدف الاساسى من كل تقدم علمى هو تذليل الصعاب التى تواجه الانسان ومن هنا جاءت فكرة دمج البحوث الاكاديمية بالعملية البحثية, للوقوف على أحدث ما توصلت اليه آليات البحث العلمى فى المجالات المتعلقة بالصناعة وعلوم المواد لتعريف الطلاب باساليب الطرق البحثية وتزويدهم بالمجالات والموضوعات الرئيسية الخاصة بالبحث من خلال تعريفهم بالجوانب الاساسية المتعلقة به والتى تشتمل على نقاط عديدة ترتكز أهمها على أخلاقيات البحث العلمى- مراحل البحث - جمع المعلومات والبيانات وتحليلها - التطبيق العملى على الدراسات الصناعية والعملية. صرح بذلك الدكتور أحمد عبد العزيز وكيل كلية الهندسة وعلوم المواد بالجامعة لشئون الطلاب والمشرف على هذه الدورة التدريبية وأضاف أن هذا النشاط العلمى يأتى ضمن أطر الانشطة الصيفية السنوية التى تقيمها الجامعة بمشاركة للطلاب.

وأشار عبد العزيز الى أن القائمين على فعاليات أعمال الدورة التدريبية أدرجت ضمن برنامجها العملى زيارة المجمع الصناعى العلمى البحثى التطبيقى للمشاركين والذى يضم عدد من كبريات الشركات الصناعية العالمية TRUMPF - الشركة الرائدة عالميا في مجال تكنولوجيا إنتاج الليزر في مجال تشغيل الألواح المعدنية، FESTO - الشركة الرائدة في السوق في تقنية الميكنة والميكاترونيكة والإنتاج الصناعى، DMG) DECKEL-MAHO-GILDEMEISTER) واحدة من كبرى الشركات المصنعة للآلات المكنية في مجال الخراطة والطحن في جميع أنحاء العالم، WALTER - الرائدة في مجال إنتاج نظم الآلات المعتمدة على خامات الكربيد وPCD للإستخدام مجالات كالخراطة والثقب والطحن، FELDER - شركة نمساوية متخصصة فى إنتاج آلات تشكيل الخشب عالية الجودة، و هى الشركات الموجودة بالحديقة الصناعية بالجامعة و التى تعتبر الأولى من نوعها بين الجامعات في جميع أنحاء العالم.

وعلى جانب آخر فقد أعلن الدكتور خالد الشربينى رئيس قسم البحوث والتطوير بإحدى الشركات الصناعية المصرية المتخصصة فى مجال صناعة الزجاج "و أحد رجالات الصناعة المشارك فى فعاليات هذا اللقاء" أن هذه الدورة تهدف الى المزج والتعاون بين مجالات البحث بقطاعات الصناعة والجامعات والمراكز البحثية, لإستنتاج تطبيقات عملية تعود بالنفع على كافة القطاعات المعنية. وأضاف خالد ان الشركة التى يعمل بها تقوم بإطلاع وإشراك جهات بحثية أجنبية فى هذه الابحاث التطبيقية لجلب المزيد من أحدث الخبرات والتكنولوجيات للنهوض بمستوى البحث العلمى والعملى والتطبيقى بمصر.

الجدير بالذكر أن هذه الدورة تضم عدد من المشاركين من الاساتذة المصريين والالمان بالجامعة بمختلف الكليات والتخصصات بالاضافة الى عدد من رجال الصناعة ورجال الاعمال الممثلون لكبرى الشركات الصناعية فى مجالات الالكترونيات والحديد والزجاج بمصر.



اضف تعليق

Security code
Refresh