الخرافي: مسابقة الكويت للعلوم والهندسة تهدف لنشر ثقافة البحث العلمي الممنهج

عقد بالنادي العلمي اجتماع للجنة تحكيم مسابقة الكويت للعلوم والهندسة التي نظمها النادي خلال الفترة من أكتوبر 2012 وحتى مايو 2013 بالتعاون مع وزارة التربية وبدعم من مؤسسة الكويت للتقدم العلمي، للوقوف على القواعد والمعايير المتبعة لتحكيم المسابقة، وذلك بحضور رئيس مجلس إدارة النادي إياد الخرافي، ورئيس اللجنة التنفيذية للمسابقة وأمين عام النادي يوسف الحمد، ونائب رئيس اللجنة التنفيذية للمسابقة د.محمد الصفار، وأعضاء لجنة التحكيم المكونة من أساتذة من جامعة الكويت ومعهد الكويت للأبحاث العلمية والهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب.

وقال رئيس مجلس إدارة النادي إياد الخرافي ان النادي العلمي يولي اهتماما خاصا لفئة ما قبل المرحلة الجامعية، ويعمل دائما على رسم الخطط وتنظيم البرامج والمسابقات والفعاليات التي تنمي مهاراتهم العلمية وتساعدهم على النمو السليم المتكامل، وتوفير أفضل الفرص لقضاء وقت فراغهم والعمل على رفع المستوى التعليمي لديهم وتعزيز القيم الدينية والأخلاقية والتربوية والوطنية، مشيرا إلى أن الهدف من وراء تنظيم مسابقة الكويت للعلوم والهندسة هو نشر ثقافة البحث العلمي الممنهج.

من جانبه قال يوسف الحمد إن النادي العلمي دائما سباق في طرح المسابقات العلمية التي تهدف إلى صقل المعارف العلمية للشباب وحثهم على العلم والمثابرة والثقافة العلمية، وتقديم كل ما يفيدهم ويلبي احتياجاتهم وهواياتهم.

بدوره قال د.محمد الصفار ان المشاريع المشاركة في المسابقة تخضع إلى تقييم لجنة تحكيم مكونة من أساتذة من جامعة الكويت ومعهد الكويت للأبحاث العلمية والهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب. وأضاف الصفار خلال عملية التقييم يقوم المحكمون بالتركيز على ما نفذه المشاركون طوال فترة المسابقة التي بدأت منذ شهر أكتوبر الماضي، ومدى التزامهم بمنهج البحث العلمي، وتفاصيل ودقة البحث حسب توثيقه في مدونة البحث، وكذلك استخدامهم للإجراءات التجريبية بأفضل أسلوب. وأشار إلى أن فكرة التحكيم في مسابقة الكويت للعلوم والهندسة تعتمد على عناصر التقييم وهي القدرة الإبداعية التي تظهر في المشروع البحثي، وطريقة التفكير العلمي، والمهارة في الأداء، والوضوح، وفي تقييم المشاريع الجماعية لابد أن يكون كل فرد في الفريق فاهما لمشروع البحث ومستوعبا لخطواته وملما بإجراءاته.

من الجدير بالذكر أنه تم تحديد 25 مايو الجاري لتقييم المشاريع التي وصلت للمرحلة النهائية للمسابقة لتحديد الفائزين بالمراكز الأولى في مجالات المسابقة الـ 17 والتي تضم جميع مجالات العلوم والهندسة والعلوم الاجتماعية والسلوكية.



اضف تعليق

Security code
Refresh