لبنان يشارك بمشروع من تمويل الاتحاد الأوروبي لتعزيز الابتكار

في سياق تطويرها لقطاع الأبحاث لديها وفتح الأفق أمام أصحاب الابتكارات، أقدمت عدة جامعات في لبنان على الانخراط في مشروع ممول من الاتحاد الأوروبي لدعم الأبحاث الأكاديمية وتعزيز الابتكار والشراكات مع الصناعات المختصة في البلاد.

ويهدف المشروع الذي يحمل عنوان "ابتكار وتطوير شراكات بين الأكاديميا والصناعة عبر إدارة بحثية فاعلة في لبنان - IDEAL" والذي يتم تمويله من خلال برنامج "تامبوس" (Tempus) التابع للاتحاد الأوروبي، إلى دعم الأبحاث الأكاديمية مع تعزيز الابتكار والتنمية من أجل تحسين التنافسية العالمية للبلاد. ويضم المشروع 15 شريكاً من لبنان وأوروبا وهو يمتد لثلاث سنوات. والشركاء من لبنان هم وزارة التربية والتعليم العالي، المجلس الوطني للبحوث العلمية، الجامعة اللبنانية، الجامعة الأميركية في بيروت، جامعة بيروت العربية، جامعة البلمند، الجامعة الحديثة للإدارة والعلوم، وبرنامج إنجازات البحوث الصناعية اللبنانية (ليرا) وشركة "إنفوبرو" للبحوث.

أما الشركاء الأوروبيون فهم جامعة ستافوردشاير في المملكة المتحدة، جامعة جوانيوم للعلوم التطبيقية في النمسا، جامعة أليكانتي في إسبانيا، جامعة باري ألدو مورو في إيطاليا، المعهد التربوي التكنولوجي في لاريسا في اليونان، ومؤسسة موغلي في المملكة المتحدة.

وقالت مديرة مكتب المنح والعقود في الجامعة الأميركية في بيروت، فاديا حميدان، في حديث للشرفة "كل التقارير في السنوات الماضية تشير إلى أن تصنيف لبنان لا يزال متأخرا مقارنة بالجامعات في أوروبا وأميركا وذلك بسبب قلة الانفاق المالي على الأبحاث".



اضف تعليق

Security code
Refresh