الدكتورة غادة عامر تمثل المؤسسة في ورشة البنك الإسلامي للتنمية حول مشروع العمل عن بعد ونقل العلوم والمعارف

شاركت الدكتورة غادة محمد عامر، نائب رئيس المؤسسة العربية للعلوم والتكنولوجيا، في ورشة العمل التعريفية، التي نظمها البنك الإسلامي للتنمية، حول برنامج تهيئة الخريجين للاندماج في سوق العمل، "مشروع العمل عن بعد ومشروع نقل العلوم والمعارف". استضافت القاهرة الورشة خلال يوم 30 سبتمبر 2012.

 

يأتي برنامج تهيئة الخريجين للاندماج بسوق العمل للمساهمة في التخفيف من حدة معدلات البطالة والعمل على إكساب الخريجين المهارات المطلوبة اللازمة لإدماجهم في سوق العمل المحلي والعربي من خلال تنفيذ مجموعة من المشاريع المتنوعة والمختلفة والمتميزة. ينبثق تحت البرنامج المشاريع التالية: مشروع تعريب العلوم والمعارف، ومشروع العمل عن بُعد.

 

واستهدفت الورشة: تقديم المشاريع للجهات المتخصصة والمعنية، استعراض تجارب المشاركين في مجالات المشاريع في الوطن العربي، بحث آفاق التعاون والتنسيق بين الكلية والجهات المشاركة، تحديد المجالات الملحة وذات أهمية في إطار عمل المشاريع، وطرح أفكار تطويرية للمشاريع.

 

وخرجت الورشة بتوصيات: تشكيل لجنة توجيهية للمشاريع مكونة من المؤسسات المشاركة، تحديد الأدوار لكل مؤسسة مشاركة لدعم المشروع، توصيات ومقترحات تترجم إلى مقترح موسع واستراتيجي في مجال العمل عن بعد ومجال الترجمة والتعريب.

 

وشارك مع الدكتورة غادة محمد عامر، نائب رئيس المؤسسة، ممثلين عن: البنك الإسلامي للتنمية (السعودية – جدة)، برنامج الأمم المتحدة الإنمائي (UNDP) (فلسطين–القدس)، الكلية الجامعية للعلوم التطبيقية (فلسطين – غزة)، مؤسسة الفاخورة (قطر)، الإغاثة الإسلامية (فلسطين)، منظمة المجتمع العلمي العربي (لبنان – بيروت)، المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (تونس)، مكتب تنسيق التعريب (المغرب- الرباط)، م. منيب أبو غزالة خبير في العمل عن بُعد، وم. أمير شراب شركة مداد (فلسطين – غزة) بجانب المؤسسة العربية للعلوم والتكنولوجيا.



اضف تعليق

Security code
Refresh